توقعات الابراج اليومية السبت 5 تشرين الثاني 2022

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on telegram
Share on twitter

توقعات الابراج اليومية السبت 5 تشرين الثاني 2022

الحمل

مهنياً: انتقال القمر الى برجك يتيح لك فرصاً مالية ومهنية استثنائية، ويشير الى حدث هائل يحصل، وتتعزّز علاقاتك المهنية.
عاطفياً: قد تجد نفسك في موقف صعب بسبب تصرّفات الشريك، وهذا ما يدفعك إلى الحسم سريعاً إنما إيجاباً.
صحياً: بادر فوراً إلى تنفيذ نصائح الطبيب، وابتعد عن التدخين وكل ما يضر رئتيك ووضعك الصحي.

الثور

مهنياً: لا تتدخل في شؤون الآخرين، واحمِ علاقاتك من التحديات والجدال، قد تسمع كلاماً غير مقنع أو لا يتمتّع بمصداقية.
عاطفياً: حاول أن تستعيد بعضاً من حنانك المعهود، فهذا مطلوب بشدة في المرحلة المقبلة لإبقاء العلاقة كما ترغب.
صحياً: خفف من شرب القهوة والمنبهات، وأكثر من شرب العصير الغني بالفيتامينات.

الجوزاء

مهنياً: يسهل عليك هذا اليوم إعادة تصحيح المسار أو العودة عن قرار ما اتخذته وتبين لك في ما بعد أنك تسرعت في اتخاذه.
عاطفياً: الشجاعة والثقة بالنفس هما عنوان المرحلة المقبلة مع الشريك، وهذا غير جديد عليك.
صحياً: قم ببعض التمارين الرياضية الصباحية قبل التوجه إلى العمل، وخصوصاً تمارين العنق والكتفين.

السرطان

مهنياً: من غير المسموح ارتكاب الأخطاء لأنّك بذلك تعرّض نفسك لخسارة الفرص الثمينة المقبلة.
عاطفياً: ما من شيء يهدّد العلاقة بالشريك، الصبر يؤدّي إلى تصويب البوصلة مجدداً وإعادة المياه إلى مجاريها الطبيعية.
صحياً: لا تكثر من أكل الحلويات والنشويات، بل اعتمد على الفواكه المفيدة والمساعدة على التهضيم.

الاسد

مهنياً: إستفد من فرص سانحة واوضاع وظروف مناسبة جداً تطرأ، إذ تلتقي فئات مؤثرة أو تحصل على عرض استثنائي أو تنجز عملاً يثير الإعجاب.
عاطفياً: العناد لن يفيدك، فتبادل الخبرات يعزّز أواصر العلاقة بالشريك ويرفع منسوب الثقة بينكما.
صحياً: تعلم جيداً أن ملازمة البيت فترة طويلة وعدم القيام بحركة يسببان لك مشاكل صحية.

العذراء

مهنياً: لا يدع هذا اليوم التقلّبات والعراقيل تطال وضعك المهني، وتتخلص من القلق والاضطراب.
عاطفياً: تعاطف كبير مع الشريك، لكن هنالك اعتبارات سابقة تعود مجدداً إلى الواجهة فتعيق تقدم الأمور بعض الشيء.
صحياً: وضعك الصحي هذا اليوم يطمئن، ومع هذا اتصل بطبيبك وحدد موعداً للكشف عليك.

إعلان

الميزان

مهنياً: تعيش هذا اليوم حالاً من القلق على المستقبل، لكنها مسألة أيام تعود بعدها إلى التفاؤل المعهود والنجاح.
عاطفياً: الفوارق بينك وبين الشريك تزداد اتساعاً، وهذا بات يحتاج إلى معالجة جذرية وسريعة.
صحياً: لا تقلق على صحة الشريك، فهو بخير، بل انتبه إلى صحتك جيداً.

العقرب

مهنياً: يتميز هذا اليوم بالحظوظ والإيجابيات وبانطلاقة سريعة، تتحرر من القيود المعنوية وتتقدم بانشراح وقوة مصمماً على اجتياز العقبات بشجاعة.
عاطفياً: تفرض على الشريك وجهة نظرك من منطلق ثابت وبأسلوب مقنع نتيجته أفضل من السابق.
صحياً: لا تكثر من تناول المشروبات الغازية، واستعض عنها بأنواع من العصير الطبيعي.

القوس

مهنياً: قد تطلّ بعمل عام وجماهيري أو تذهب إلى لقاء أو تسافر فتشعّ بشخصية برّاقة، تشعر بالاتزان والفخر.
عاطفياً: علاقة عاطفية في طريقها إليك، لكنّ الحذر واجب بسبب غياب الخبرة الضرورية في هذا المجال.
صحياً: إنتبه إلى ضغطك نتيجة العمل المرهق الذي تقوم به، لكن ذلك لا يدعو إلى القلق.

الجدي

مهنياً: حاول أن تتقدّم بحذر وتجنّب المشككين في قدراتك، تملك من العزيمة ما يكفي لفرض نفسك على الآخرين.
عاطفياً: لا تغامر بعلاقة عابرة، فمن تعرفه أفضل بكثير ممن تجهله، وتجاربك السابقة خير دليل على ذلك.
صحياً: كن على ثقة أن التخفيف من العصبية والتزام الهدوء أنجع دواء للبقاء مرتاحاً وهادئاً.

الدلو

مهنياً: يعاودك الحظ مجدداً، فإذا واجهت عرقلة فإنّك تجد العلاج والحلول المناسبة جداً اليوم.
عاطفياً: تستغلّ جاذبيتك لإقناع الشريك بوجهة نظرك، فتحقق نجاحاً لافتاً طال انتظاره.
صحياً: لا تخف من الأوجاع الطفيفة التي تطرأ على صحتك، لكن هذا لا يمنع من زيارة الطبيب.

الحوت

مهنياً: تبدو نشيطاً ومفعماً حيوية وتفاؤلاً وتفرض رأيك وخياراتك في مباحثات تجريها مع نافذين بغية تنفيذ مشروع ضخم.
عاطفياً: إنطلاقة جديدة تساعدك على تحقيق استقرار عاطفي، ولا سيما بعد الركود الذي عرفته العلاقة أخيراً.
صحياً: استمر في اتباع الحمية التي وصفها لك أخصائي التغذية حتى لو كانت قاسية لكن نتائجها إيجابية جداً.

إعلان

إقرأ أيضا

لماذا فجّر معوّض قنبلته؟

لماذا فجّر معوّض قنبلته؟ تفاعلت النقاشات بين النواب خلال جلسة اللجان المشتركة، لتتفرّع إلى مسائل جانبية، من بينها ما كشف عنه النائب في تكتل

متى يرشّحون قائد الجيش علناً؟

متى يرشّحون قائد الجيش علناً؟ بات ترشيح قائد الجيش العماد جوزيف عون لرئاسة الجمهورية عنوان عدد غير قليل من اللقاءات التي تجري في لبنان

انتقل إلى أعلى