#توقعات_الابراج_ليوم_السبت 22 تشرين الاول 2022

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on telegram
Share on twitter

#توقعات_الابراج_ليوم_السبت 22 تشرين الاول 2022

الحمل

مهنياً: لا تبدو الظروف مواتية للبدء في مشروعك الكبير قريبًا، هناك الكثير من الأمور التي تحتاج منك إلى التفكير بشأنها أولاً قبل البدء في هذا الأمر
عاطفياً: تحقيق أي إنجاز في هذه العلاقة العاطفية سيكون كعجزة بحق، عليك الجلوس مع نفسك وتقرير ما تريد فعله في هذه العلاقة
صحياً: لا تخاطر بفقدان السيطرة على نفسك في هذا التوقيت الحساس، فقدان السيطرة يعني أنك ستخسر الكثير على الصعيد الصحي

الثور

مهنياً: لا تحرم نفسك من متعة الانتهاء من العمل والجلوس دون أن يكون أمامك ما تنجزه، هذه المتعة لا يقدرها إلا الأشخاص المعتادون إنجاز مهامهم في التوقيت الصحيح
عاطفياً: حتى مع عدم وجود الحب في علاقتك الحالية، ما تزال هناك أمور عديدة يمكنك بناء العلاقة عليها، الحب ليس فقط هو ما تُبنى عليه العلاقات
صحياً: لن يكون بإمكانك تخطي معضلة صحية دون مساندة القريبين منك، لذا احتفظ بالأشخاص القادرين على مساعدتك بالقرب منك دومًا

الجوزاء

مهنياً: عليك أن تعالج اليوم الكثير من الأمور بطريقة هادئة من دون توتر وقلق، أنت قريب جدًا من تحقيق أهدافك، ولكن عليك أن تبذل المزيد من الجهد
عاطفياً: لا تتورط في علاقات أنت تدرك أنها لن تنجح، وحاول أن تفكر ملياً قبل الإقدام على أي خطوة جديدة على الصعيد العاطفي
صحياً: أنت تحتاج إلى ممارسة الرياضة لتتمكن من استعادة لياقتك البدنية التي اهملتها في الفترة الماضية، لذا حاول تخصيص بعض الوقت للقيام بنشاطات مختلفة

السرطان

مهنياً: فرصة جيدة لحدوث انتقال كنت تنتظره طويلاً في حياتك المهنية، لكن عليك التمسك بهذه الفرصة فوق الحصول عليها لأنها سهلة التفلت
عاطفياً: تبدو الأمور بينك وبين شريكك غامضة جدًا، لكن ما تزال هناك فرصة لإيجاد صيغة لعلاقة ما بينكما، فقط استمر في المحاولة وسوف تصل إلى ما تريد الوصول إليه قريبًا
صحياً: أنت غير معتاد الظروف الصحية السيئة، ثق أنك في المسار الصحيح للخروج منها، وأنك على وشك التخلص من واحد من أسوأ كوابيسك على الإطلاق

الاسد

مهنياً: استمد قوتك من المقربين منك هذا اليوم، لأنك على وشك دخول مرحلة مهنية واسعة وتحتاج إلى المساندة ممّن هم حولك
عاطفياً: تعيش أوقاتاً سعيدة إلى جانب الشريك، وقد تساعده على حل مسألة تتعلّق به أو بأحد أقربائه
صحياً: حذار الإرهاق! إنه أحد المخاطر التي تصيب الصحة وتؤثر سلباً فيها

العذراء

مهنياً: يتحدث هذا اليوم عن بعض المكاسب المالية أو عن السعي من أجل تحقيق بعض الأرباح
عاطفياً: يرافقك الحظ في وضعك العاطفي، وتطل على يوم سعيد، تمضي معظم ساعاته قرب الحبيب وتتبادلان أصدق المشاعر
صحياً: الاعتدال هو أفضل الحلول، لذا كن معتدلاً في كمية الطعام التي تتناولها يومياً

إعلان

الميزان

مهنياً: يلقي هذا اليوم الضوء عليك فتكون متوتراً قليلاً، لكنك تبدأ مسيرة عمل تستمرّ مدة طويلة
عاطفياً: تفهمك لوضع الشريك هذا اليوم يترك انطباعاً جيداً لديه وحساً بالمسؤولية تجاهك في حال مواجهتك أمراً ما
صحياً: تقاوم جميع المغريات التي تكون نتيجتها أكثر من سيئة، وتدافع عن صحتك بشراسة

العقرب

مهنياً: يتحدث هذا اليوم عن مشروع يوضع أمامك للتفاوض أو عن عقد تريد أن توقّعه أو اتفاق تعقده
عاطفياً: اذا لم تكن مخلصاً مع الشريك، من الأفضل ألا تصارحه بمشاعرك تجاهه وإلا ساءت الأمور لاحقاً
صحياً: لا تتردد في تنفيذ تمارينك الرياضية، فهي تفيدك كثيراً من أجل مستقبل صحي أفضل

القوس

مهنياً: لا تكن متسرعاً في القرارات المصيرية، ومن الأفضل التروي في مسائل دقيقة وشائكة قد تنعكس سلباً عليك
عاطفياً: إياك أن تستسلم أمام ضغوط الشريك، فهو يحاول دفعك إلى الخضوع له وتنفيذ مطالبه بغية وضعك أمام الأمر الواقع لفرض سيطرته عليك
صحياً: استسلم كلياً للرياضة بدل الاستسلام للخمول، فالأولى منافعها كبيرة، والثاني العكس تماما

الجدي

مهنياً: تخف الحظوظ وتحاول ان تتأقلم مع ظروف مهنية جديدة، لكن انتبه لتطورات تتطلب الكثير من الحرص
عاطفياً: تسعى إلى الإمساك بزمام الأمور، وتشعر بأنّك تتحكم في الوضع العاطفي، فتتقدّم بخطى ثابتة أكثر من السابق
صحياً: التمارين الصباحية مفيدة قبل القيام بأي عمل ولا سيما إذا أتبعتها بتناول كوب من العصير الطبيعي

الدلو

مهنياً: يتحدث هذا اليوم عن تغيير وسفر وتبادل ثقافات كما عن موضوعات غريبة تناقشها وعن حركة غير اعتيادية
عاطفياً: تعزيز العلاقة مع الشريك ضروري، وهو يرفع منسوب الثقة بينكما ويؤجج العواطف كما لو أنكما في بداية علاقتكما
صحياً: مزاجك السيّئ سببه الإرهاق، فحاول أن تجد فسحة من الراحة والاستجمام

الحوت

مهنياً: تكثر المسؤوليات الملقاة على عاتقك وتتداخل بعضها مع بعض، لذا أنصح لك عدم الاستسلام بل المواجهة
عاطفياً: لا تراهن على الحظ ولا على المصادفة لئلا تخسر شريكاً أو حبيباً، حاذر التحديات لئلا تعرّض نفسك للحوادث
صحياً: تبدو أكثر نشاطاً وحيوية، وتكون مرتاحاً نفسياً بعدما منحت نفسك قسطاً وافياً من الراحة

إعلان

إقرأ أيضا

لماذا فجّر معوّض قنبلته؟

لماذا فجّر معوّض قنبلته؟ تفاعلت النقاشات بين النواب خلال جلسة اللجان المشتركة، لتتفرّع إلى مسائل جانبية، من بينها ما كشف عنه النائب في تكتل

متى يرشّحون قائد الجيش علناً؟

متى يرشّحون قائد الجيش علناً؟ بات ترشيح قائد الجيش العماد جوزيف عون لرئاسة الجمهورية عنوان عدد غير قليل من اللقاءات التي تجري في لبنان

انتقل إلى أعلى