مصير إقفال المصارف يتحدّد بعد عطلة الاثنين

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on telegram
Share on twitter

مصير إقفال المصارف يتحدّد بعد عطلة الاثنين

جاء في “المركزية”:

على رغم تمسّكها بعدم العودة إلى الإضراب، أو الإقفال القسري، عادت جمعية مصارف لبنان وقرّرت إقفال فروع المصارف كافة في ​لبنان اعتباراً من اليوم “إلى أجلٍ غير مسمّى” بحسب مصدر مصرفي لـ”المركزية”،​ والاكتفاء بخدمة الصرّاف الآلي، وذلك بفعل الاعتداءات المتكرّرة التي تتعرّض لها مختلف فروع المصارف والخروقات اليوميّة التي لم تردعها التدابير الذاتية التي اتخذها كل مصرف على حدة، في ظل تغاضٍ لافت للدولة عن وضع حَدّ لهذه الفوضى التي أصبحت تشكّل ظاهرة لم يشهد لبنان مثلها في تاريخه…

إعلان



وكشف المصدر المصرفي في السياق، عن اجتماعٍ ستعقده جمعية المصارف الأسبوع المقبل عقب العطلة الرسمية في مناسبة عيد المولد النبوي والتي تصادف يوم الإثنين 10 الجاري، على أن تبحث في خلاله ما إذا كانت ستَمضي في قرار الإقفال أم ستَعدُل عنه، وذلك في ضوء المستجدات والحيثيات التي ستتوفّر لها.

إعلان

إقرأ أيضا

قرار جديد لوزير الاقتصاد

قرار جديد لوزير الاقتصاد أصدر وزير الاقتصاد والتجارة في حكومة تصريف الأعمال أمين سلام قراراً مدّد بموجبه العمل بشهادات الكَيل لصهاريج المحروقات النفطية السائلة

انتقل إلى أعلى