بعد تصعيد نصرالله… جنبلاط: هذا ما يُمكننا فعله!

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on telegram
Share on twitter

بعد تصعيد نصرالله… جنبلاط: هذا ما يُمكننا فعله!

شدّد رئيس الحزب “التقدمي الإشتراكي” وليد جنبلاط على أنّ “لبنان يستطيع أن “يحفظ رأسه” ونريد الإصلاح وفق شروط صندوق النقد الدولي وليحاول حزب الله أن يجنبنا الحرب”.

ولفت في حديثٍ لبرنامج “حوار المرحلة” عبر قناة الـ ” أل بي سي” إلى أنّه، “لا يمكننا القيام بشيء تجاه حزب الله وإيران وعليه يجب إنتظار اللحظة المناسبة لوضع سلاح الحزب تحت إمرة الدولة اللبنانية”.

واستغرب جنبلاط، “الدعم الذي ما زال موجودًا على البنزين والطحين”، داعيًا إلى “ضبط التهريب على الحدود”، ومشيرًا إلى أنّ “الملف الأهم حاليًا هو صندوق النقد الدولي وخطة التعافي التي لم نرى شيئا منها بعد”.

إعلان

ورأى أنّ، “لا أحد يستطيع منع الحرب فإذا وقعت علينا تقبلها وما نستطيع فعله هو لفت نظر نصرالله إلى التداعيات السلبية للحرب علينا”.

وقال: “نريد شركة وطنية للنفط وصندوق سيادي للنفط على غرار الكويت والنروج”.

أمّا حول ملف اللاجئين السوريين، فاعتبر أنّ “البعض لا يستطيع العودة ووجودهم في لبنان غير مرتبط بالأزمات التي نعاني منها فالأبدى منع التهريب إلى سوريا”.

إعلان

إقرأ أيضا

الدّولار “فوق الـ 40”!

الدّولار “فوق الـ 40”! لا يزال سعر صرف الدولار في السوق السوداء على معدّله المرتفع متخطّياً الـ 40 ألف ليرة لبنانيّة. وبلغ سعر الدولار

انتقل إلى أعلى