الصداقة يُعادل الجيش (1-1) في نصف نهائي “ماراثوني” لكرة اليد

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on telegram
Share on twitter

الصداقة يُعادل الجيش (1-1) في نصف نهائي “ماراثوني” لكرة اليد

ردّ فريق الصداقة حامل اللقب اعتباره أمام الجيش، بعدما فاز عليه بفارق هدفين (39-37)، في مباراة “ماراثونية” أقيمت في قاعة حاتم عاشور بنادي الصداقة، ليعادله 1-1 من أصل ثلاث مباريات ممكنة، في الدور نصف النهائي لبطولة لبنان في كرة اليد لعام 2022.

احتاج الصداقة إلى ساعتين و30 دقيقة تقريباً، تحديداً إلى 4 أشواط إضافية، ليحسم اللقاء ويفرض مواجهة ثالثة حاسمة مع منافسه، ستكون نارية، من أجل معرفة هوية المتأهل إلى نهائي البطولة، علماً أن اللقاء الأول انتهى بفوز الجيش بفارق هدف واحد (28-27) بعد شوطين إضافيين.

بالعودة إلى المباراة الثانية، التي تألق فيها حراس المرمى أحمد مرتضى (الصداقة) وعباس حمود وعلي شحادة ومحمد قندولي (الجيش)، فقد شهدت أداءً هو الأجمل هذا الموسم حتى الآن، لاسيما وأنها احتاجت إلى جهد بدني كبير من اللاعبين، بسبب درجات الحرارة المرتفعة إضافة إلى الرطوبة العالية.

فنياً، بدأ اللقاء بأفضلية نسبية للصداقة، الذي تقدّم معظم فترات الشوط الأول، حيث لعب بطريقة جماعية مميزة قادها الثنائي هيثم المقداد وعلي قبيسي، إلى جانب محمد قميحة ومحمد منصور ومحمد زين الدين، فضلاً عن يامن دمج وبديله عبود بلبل، فنجح الفريق في إنهاء هذا الشوط متقدماً بفارق هدفين (15-13).

في الشوط الثاني، حافظ أصحاب الأرض على تقدّمهم بفضل تألق الحارس أحمد مرتضى، حتى انتفض الجيش في النصف الثاني من هذا الشوط، وقدّم أداءً دفاعياً مميزاً، بقيادة جورج البدوي ومجموعة متماسكة وقوية على الصعيد البدني تمثّلت بأسماء بارزة مثل رياض الزهر وعلي صلاح (تعرّض لاحقاً لإصابة قوية) وأحمد حمود ومحمود حمزة وعلي سلوم وغيرهم.

إعلان

ويُكتب لمدرب الضيوف سليمان التقي التبديلات الناجحة التي قام بها طوال المباراة، خصوصاً في الشوط الثاني، الذي انتهى بتفوّق الجيش (15-13)، لتتعادل النتيجة (28-28)، ويحتكم الفريقان إلى شوطين إضافيين.

في الشوط الإضافي الأول، واصل الجيش تفوّقه، فتقدّم (3-1)، ليعود الصداقة ويحسم الشوط الإضافي الثاني لمصلحته (0-2)، فتعادلت النتيجة مجدداً (31-31)، ليحتكم الطرفان إلى شوطين إضافيين من جديد، انتهى الأول بتقدّم صاحب الأرض (4-2)، فيما سيطر التعادل على الثاني (4-4)، لينجح الصداقة بخطف الانتصار (39-37).

كان أفضل مسجّل في المباراة لاعب الصداقة محمد منصور برصيد 10 أهداف وأضاف هيثم المقداد 9 أهداف وكل من علي قبيسي ومحمد قميحة 6 أهداف ومحمد زين الدين 5 أهداف، فيما كان جورج البدوي الأفضل من الجيش بـ9 أهداف وأضاف أحمد حمود 7 أهداف وكل من محمود الحاج سليمان ورياض الزهر 5 أهداف.

قاد المباراة محمد حيدر والاتحادي أكرم الشيخ حسين، والقارية ريان رشيد (مسجّلة) والاتحادية مروى رشيد (ميقاتية)، وراقبها الحكم الاتحادي طلال حمود، وشهدت طرد لاعب الجيش رياض الزهر.

تقام المباراة الثالثة الحاسمة عند الساعة 19:00 من مساء الاثنين المقبل، في قاعة مجمّع إميل لحود الرياضي العسكري بمار روكز.

إعلان

إقرأ أيضا

هل يُقفل الإضراب مدارس النبطية؟

هل يُقفل الإضراب مدارس النبطية؟ كتب رمال جوني في “نداء الوطن”: يبدو أنّ مدارس الجنوب لن تلبّي دعوة رابطة التعليم الرسمي إلى الاضراب اليوم،

انتقل إلى أعلى