الراعي يرفع الصوت بوجه المسؤولين: “لقد طفح الكيل”

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on telegram
Share on twitter

الراعي يرفع الصوت بوجه المسؤولين: “لقد طفح الكيل”

رأى البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي أنه من المؤسف أن ممارسة القضاء في لبنان لا تُطاق، وقال: “بعض القضاة يُجمدون ملفات صحيحة ويركبون ملفات وهمية ويتقاضون عن مذنبين ولا يميزون بين الجنحة والجناية”. 

كلامُ الراعي جاء في عظة الأحد، إذ حمل مسؤولية “الإنهيار المرعب إلى جميع المسؤولين، سواء أكانوا حاكمين أم معارضين”، وأضاف: “الحكام اقترفوا المعصيات وقوى الأمر الواقع انقلبت على هوية لبنان ودستوره ورهنت الأرض والشعب والدولة إلى مشاريع خارجية”.

إعلان

وتابع: “جميع اللبنانيين يعيشون نتائج الانهيار على كل الصعد وينبغي إيجاد حلّ له والنهوض منه. لا بدّ من انتفاضة شعبية مصحّحة ومن تغيير وطني وخطة تعاف لمصلحة البلد ومن التوجه إلى الأمم المتحدة لضمان بقاء لبنان حرّ حيادي وقوي”.

وختم: “الكيل طفح وسندافع بكل قوانا للحفاظ على لبنان ونريد أن نعيش هنا أحراراً رافعي الرأس في الحضارة والازدهار وثقوا بأنفسكم وبالمستقبل وثقوا بأنّ النصر للحق ونحن أصحاب حق وقضية وإيمان”.

إعلان

إقرأ أيضا

انتقل إلى أعلى