“جريمة مروّعة” في البقاع … قتلت زوجها بالإتفاق مع شقيقها

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on telegram
Share on twitter

“جريمة مروّعة” في البقاع … قتلت زوجها بالإتفاق مع شقيقها

صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي شعبة العلاقات العامة بيانٌ جاء فيه: “بتاريخ 25/2/2022، وفي بلدة زحلة، ادّعت (ع. ر. مواليد عام 1989، سورية الجنسيّة) باختفاء زوجها (ع. ح. مواليد عام 1987، سوري الجنسيّة)، وبفقدان الاتصال به منذ تاريخ 20/2/2022”.

وعلى الفور، “باشرت القطعات المختصة في شعبة المعلومات إجراءاتها لكشف مصير المفقود”.

وبنتيجة المتابعة الميدانية المكثفة، “اشتُبه بضلوع زوجته المذكورة أعلاه بأمر اختفائه، وذلك بالاشتراك مع شقيقها المدعو: ع. ر. (مواليد عام 2003، سوري الجنسيّة)
أعطيت الأوامر لدوريات الشعبة للعمل على إحضار الزوجة، وتحديد مكان تواجد شقيقها وتوقيفه بما أمكن من السرعة. وبتاریخ 1/3/2022، وبعد عملية رصد ومراقبة دقيقة، تمكّنت إحدى دوريات الشعبة من توقيف (ع. ر.) في بلدة برّ الياس في داخل أحد المخيمات، وتزامنا تم توقيف الزوجة في منزلها في محلة المعلقة”.

إعلان

وبالتحقيق معهما، “اعترفا بقتل المغدور (ع. ح) عن سابق تصوّر وتصميم، حيث أقدما على ضربه بآلة حادة على رأسه اثناء نومه، ومن ثم قاما بطعنه طعنات عدّة بسكين، ليقوما لاحقًا برميه في داخل حفرة أعدّاها مسبقا، وذلك بسبب علم الزوجة بنيّة المغدور بالزواج من امرأةٍ ثانيةٍ، بالإضافة إلى قيامه بإيذاء أولاده وضربهم بشكل مستمر”.

وأشار البيان إلى انه, ” أجري المقتضى القانوني بحقهما، وأودعا المرجع المختص بناء على إشارة القضاء”. 

إعلان

إقرأ أيضا

انتقل إلى أعلى