بوتين: روسيا تواجه تهديداً جدياً وكبيراً جداً في أوكرانيا

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on telegram
Share on twitter

بوتين: روسيا تواجه تهديداً جدياً وكبيراً جداً في أوكرانيا

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم (الاثنين) أن روسيا تدرس الطلب الذي قدمه زعيما المنطقتين الانفصاليتين دونيتسك ولوغانسك في شرق أوكرانيا للاعتراف باستقلالهما.

وقال خلال اجتماع لمجلس الأمن القومي الروسي إن «الغرض من اجتماعنا اليوم هو الاستماع إلى زملائنا وتحديد خطواتنا التالية في هذا الاتجاه»، بحسب مانقلته وكالة الصحافة الفرنسية. وأضاف إن بلاده تواجه تهديدا «جديا وكبيرا جدا» في أوكرانيا وسط تصاعد التوترات مع الدول الغربية التي تتهم موسكو بالاستعداد لغزو الجمهورية السوفياتية السابقة.

وأوضح بوتين أن «استخدام أوكرانيا أداةً للمواجهة مع بلدنا يشكل تهديدا جديا وكبيرا جدا بالنسبة إلينا»، مؤكدا أن أولوية موسكو «ليست المواجهة بل الأمن».

وكشف أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أبلغه بحدوث تغيير في موقف واشنطن إزاء المطالب الأمنية الروسية لكنه لا يعرف ما هو التغيير.

وأضاف أن ماكرون أبلغه أيضا بأن القيادة الأوكرانية مستعدة لتنفيذ عملية مينسك للسلام وتعمل على أفكار جديدة لإجراء انتخابات في المنطقتين الانفصاليتين.

إلا ان الرئيس الروسي أبلغ مجلس الأمن القومي أنّ اتفاقات مينسك التي أبرمت في 2015 لإحلال السلام في شرق أوكرانيا ليس لها أيّ أفق بالنجاح، متّهماً الحكومة الأوكرانية بإفشالها. وقال: «أدركنا أنّ (الاتفاقات) ليس لها أيّ أفق مطلقاً».

وتأتي هذه التصريحات بعد عرض قدّمه المسؤول المكلّف مفاوضات السلام في أوكرانيا دميتري كوزاك أشار خلاله إلى أنّ المفاوضات «متوقفة منذ العام 2019». وأكّد أنّ السلطات الأوكرانية “لن تنفذ أبداً” الاتفاقات.

إقرأ أيضا

انتقل إلى أعلى