بعدما روّع طرابلس.. المقنّع في قبضة شعبة المعلومات!

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on telegram
Share on twitter

بعدما روّع طرابلس.. المقنّع في قبضة شعبة المعلومات!

حصلت في الآونة الأخيرة، في مدينة بعدما روّع طرابلس.. المقنّع في قبضة شعبة المعلومات! وضواحيها، عمليات سّرقة وسّلب بقوّة السّلاح، من قبل أشخاص مسلّحين، ومقنّعين، ومجهولي الهويّة.

وبنتيجة المتابعة الحثيثة، تمكّنت شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي من تحديد هويّة الرأس المدبّر للعمليات المذكورة، ويُدعى: خ. ح. (من مواليد عام 1990، لبناني)، وهو من أصحاب السوابق بجرائم سرقة ومخدّرات، ومن المطلوبين الخطرين، ومسلّح بصورة دائمة”، وذلك بحسب البيان الصادر عن المديريـة العامة لقوى الأمن الـداخلي ـ شعبة العـلاقـات العـامـة.

إعلان

وتابع البلاغ, “على الأثر، أعطيت الأوامر المشدّدة إلى دوريات الشّعبة للعمل على توقيفه بما أمكن من السرعة”. ولفت إلى أنّه, “بتاريخ 16-2-2022، وبعد عمليّات رصدٍ ومراقبة، تمكّنت قوّة من الشّعبة من تحديد مكانه في التبّانةطرابلس، حيث نفّذت كميناً محكماً وتمكّنت من توقيفه، وضبطت مسدّسه الحربيّ، ودراجته الآلية التي يستخدمها في عمليات السّلب، وقناعاً مخبّأ داخل الدراجة، و/3/ هواتف خلوية مسلوبة”.

وأشار إلى أنّ, “بالتحقيق معه اعترف أنه نفّذ أكثر من /17/ عملية سلب وسرقة في أماكن متفرقة من مدينة طرابلس وضواحيها، كما اعترف بتعاطي المخدّرات”. ووفق البلاغ, “أجري المقتضى القانوني بحقه، وأودع مع المضبوطات المرجع المعني، بناءً على إشارة القضاء المختص”.

إعلان

إقرأ أيضا

انتقل إلى أعلى